منتجات شركة أجيال لنظم المعلومات
 
أسواق6 .. لماذا؟
 
مميزات و مكونات النظام
 
معلومات إضافية
أسواق6: أفرعك البعيدة في راحة يدك
تمثل الأفرع البعيدة تحدياً حقيقياً للكثير من برمجيات إدارة الأعمال ، خصوصاً و أن البنية التحتية للاتصالات و التي يمكن أن تساعد في ربط هذه الأفرع المتباعدة إما غير متوفرة أو عالية الكلفة بدرجة تمنع الشركات المتوسطة و الصغيرة من استعمالها و الحفاظ على تكاليف تشغيل اقتصادية.

مرسال هو الحل الشامل لهذه الصعوبات! حيث يقوم مرسال بعملية إرسال و استقبال تفاصيل العمليات التي تمت على قواعد بيانات أسواق6 بين الأفرع و المقر الرئيسي ، ثم تنفيذ تلك العمليات ، محققاً بذلك المعادلة الصعبة و التي تتمثل في تحقيق اتصال عملي بين مقار الشركة المتباعدة باستخدام وسائل الاتصال العادية مثل الهاتف و بدون التضحية بكفاءة التشغيل ، و دون الاضطرار إلى توفير بيئات اتصال عالية التكلفة.

تقنية ربط الأفرع بأسواق6
يعمل مرسال بصورة صامتة و تلقائية دون الحاجة لتدخل أيٍ من المستخدمين ، و يقوم دورياً "بشحن" تفاصيل العمليات التي تجري على قواعد البيانات بهدوء بين الأفرع المختلفة و المقر الرئيسي ، و يستطيع القيام بذلك باستخدام خطوط الهاتف العادية أو باستخدام خطوط DSL أو ما يشبهها. كما يتكامل مرسال مع أسواق6 بصورة منطقية و تظهر الخيارات الخاصة بالتحكم به و مطالعة نشاطه داخل قوائم أسواق6 ذاته ، و باللغتين العربية و الإنجليزية و هو بذلك لا يحتاج إلى خبراء ضليعين باستخدام قواعد البيانات لتثبيته و صيانته كما هو الحال مع الكثير من البرمجيات المنافسة.

يقوم مرسال بتحقيق اتصال ثنائي الاتجاه ، بمعنى أن إرسال الإضافات و التعديلات لا يتم فقط من الأفرع إلى المقر الرئيسي ، و إنما يتم أيضاً من المقر الرئيسي إلى الأفرع. و بذلك فإن كل مواقع العمل سواء الرئيسية أو الفرعية يتم تحديثها دورياً بكل المدخلات التي تمت بالأفرع الأخرى ، تماماً كما لو كانت كل مواقع العمل مرتبطة بشبكة واحدة. يؤدي الربط ثنائي الاتجاه إلى توفر بيانات شاملة عن المنشأة بكافة مقار النشاط بصفة دورية فيمكن مثلاً للقائمين على المبيعات في أحد الفروع التحقق من وجود كميات أصناف معينة بكافة الأفرع الأخرى و بالمخزن الرئيسي مباشرة من قاعدة البيانات المحلية الخاصة بهم و بالتالي يمكنهم اتخاذ قرار بيع كمية معينة رغم عدم وجود الكمية بالكامل بمخازنهم لمعرفتهم أن الكمية متوفرة بفرع آخر.

لا يحتاج مرسال إلى اتصال دائم بين المواقع المختلفة ، حيث يستطيع تلقائياً إنشاء اتصال هاتفي بصفة دورية - كل ساعة على سبيل المثال- و يقوم بنقل البيانات و من ثم إنهاء الاتصال ، و بذلك يوفر لمستخدميه بيئة لمشاركة البيانات و اتخاذ القرار ، و دون أن تضطر الشركة إلى توفير بيئة اتصال دائمة أو معقدة ذات تكاليف مادية باهظة. أما إذا توفرت للشركة أساليب اتصال أكثر سرعة و قوة مثل خطوط DSL مثلاً فيمكن إعداد مرسال بحيث يقوم بإجراءات نقل البيانات بصورة أكثر كثافة -كل خمس دقائق مثلاً- و بالتالي تصبح المعلومات متاحة للجميع و بغض النظر عن موقعهم و بصورة شبه لحظية Near Online.

الجدير بالذكر أن مرسال يعمل - كما ذكرنا - بصورة صامتة و تلقائية ، و بالتالي فإنه لا يتطلب أي إجراءات خاصة أو تدخل من المستخدمين ، مما يعني عدم تعطيل العمل باي صورة من الصور عند ارسال و استقبال بيانات التحديث. كما أن الأسلوب الفعال الذي يتبعه مرسال بنقل البيانات بين قواعد بيانات الأفرع يتسم بالسرعة و الدقة الشديدتين و لا يؤثر أبداً أثناء عمله على كفاءة و استجابة أسواق6 للمستخدمين.

يمكنك مطالعة مزيد من التفاصيل عن مرسال هنا..
 
 
شركة أجيال لنظم المعلومات - جميع الحقوق محفوظة ® 2012
Designed by IBHAR GRAPHICS